اسباب التبول المتكرر للحامل

القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الموضوعات

اسباب التبول المتكرر للحامل


اسباب التبول المتكرر للحامل 



اسباب التبول المتكرر للحامل
اسباب التبول المتكرر للحامل 


ان الرغبه في التبول المتكرر للحامل هو إحدى علامات الحمل و لكن  هذه الرغبة في التبول بهذا الشكل المتكرر ستزول في المستقبل ام لا , إن التبول المتكرر هو بالفعل أحد أعراض الحمل المبكرة والشائعة، إلا أنها قد تعاود الظهور مرةً أخرى في مرحلةٍ لاحقة من الحمل مع نمو حجم الطفل والرحم ، الأمر الذي يتسبب بالضغط على المثانة. ورغم كون ذلك أمرًا مزعجًا بالتأكيد ، فإنه في معظم الحالات لا يشير إلى أي حالة قد تدعو للقلق والسوال الاهم ما هو عدد مرات التبول الطبيعي للحامل  , تابعي القراءة لمعرفة مسببات كثرة التبول أثناء الحمل، وللحصول على بعض النصائح التي تساعدك على التعامل مع الأمر، وأيضًا للتعرف على المؤشرات التي تدل على احتمال ارتباطه بحالةٍ أخرى، مثل التهاب المسالك البولية.


هل  حالة التبول المتكرر تستمر طوال الحمل ؟



قد تخف حالة التبول المتكررللحامل  لفترةٍ من الوقت عند دخولك الثلث الثاني من الحمل ، لكن الرغبة لديكي  في التبول المتكرر ستعود مره اخري في وقتٍ لاحق بسبب الضغط  الزائد على المثانة مع تزايد حجم طفلك داخل الرحم , وفي نهاية الثلث الثالث ، عند نزول  طفلك في الرحم ، فان الضغط الزائد على الحوض والمثانة سيتسبب  في حاجتك إلى التبول بشكل أكبر والتبول المتكرر للحامل لا يدعو للقلق   .



اقرئي ايضا : افرازات الحمل الصفراء اثناء الحمل 
اقرئي ايضا : افرازات الحمل وانواعها 

مراحل التبول المتكرر أثناء الحمل 


 التبول المتكرر في الثلث الاول  من الحمل  (1-3 أشهر)


 في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل قد تلاحظين أنك تقضين وقتاً طويلاً في دورة المياه، حيث يعتبر التبول المتكرر علامة مبكرة على الحمل وقد يجعلك تفكرين في إجراء اختبار الحمل، والسبب لحدوث هذا التبول المتكرر هو التغيرات  الهرمونية التي تحدث خلال هذه الفترة  .


التبول المتكرر في الثلث الثاني من الحمل  (3-6 أشهر) 


مع استمرار الحمل يبدأ جسمك في التكيف مع التغيرات الجديدة ، في الوقت نفسه يزيد حجم الرحم بسبب زيادة وزن الجنين بداخلك ، ولكن يقل الضغط على المثانة في هذه الفترة، حيث يرتفع رحمك إلى تجويف البطن ، مما يزيل بعض الضغط على المثانة .


التبول المتكررفي الثلث الثالث من الحمل  (6-9 أشهر) 


عادة ما يعود التبول المتكرر في الثلث الثالث من الحمل لأن الرحم والجنين يهبطان إلى منطقة الحوض حيث أنها تعتبر الشهور الأخيرة من الحمل، مما يؤدي إلى الضغط على المثانة مرة أخرى .


اقرئي ايضا : افرازات الحمل وانواعها 

متى يكون التبول المتكرر مشكلة ؟


 إن الذهاب إلى دورة المياه كثيرًا أثناء الحمل أمر شائع وطبيعي، ولا داعي للقلق منه، ولكن يمكن أن يكون التبول المتكرر علامة على وجود مشكلة صحية خلال فترة الحمل اذا متي يبدأ التبول المتكرر عند الحامل ، حيث يمكن أن يعني التبول المتكرر ما يلي :



 التهاب المسالك البولية والتبول المتكرر للحامل 


تكرار البول هو أحد علامات عدوى المسالك البولية أو عدوى المثانة، حيث يمكن أن تكون المراة الحامل مصابة ببكتيريا في المثانة دون أن تدري بسبب عدم وجود علامات أو أعراض و من اعراض التهاب المثانه  التالي :


  • تشنجات وآلام في أسفل البطن وخاصةً عند أو بعد التبول.
  • التبول بكميات قليلة وعدم تفريغ المثانة بالكامل .


إذا تفاقم الأمر وتطورت الالتهابات ووصلت للكلى لا قدر الله ، تظهر هذه الأعراض أيضًا


  •  القشعريرة
  •  ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم.
  • آلام حادة في الكلى والحوض

هل سكري الحمل من اسباب كثرة التبول للحامل 


سكري الحمل هو شكل من أشكال مرض السكري يحدث أثناء الحمل ويختفي بعد ولادة الطفل، وزيادة التبول هي واحدة من علامات سكري الحمل، وتشمل أعراضه الأخرى العطش والتعب .


اقرئي ايضا : افرازات الحمل البنيه 

أسباب أخرى للتبول المتكرر أثناء الحمل


  •  السمنه
  •  انقطاع الطمث 
  • تناول الكثير من الكافيين
  •  الولادة المهبليه في السابق
  • شرب الكثير من الماء أو السوائل الأخرى
  • مشاكل صحية في الجهاز البولي او التناسلي
  • اكتساب المزيد من الوزن الذي قد يضع ضغط على المثانة

علاج التبول المتكرر عند الحامل



 في الحقيقة لا يُمكن للمرأة الحامل التّخلص بشكل تامّ من مشكلة تكرار التبول في أثناء الحمل، ويجدر بها التّحلي بالصبر، ولا توجد أي شروط فيما يتعلّق بالحدّ من كمية المياه للتّغلب على حالة التبول المتكرر بل يجب عليها تناول حاجتها اليومية من المياه أي بمعدل ثمانية أكواب من الماء يومياً. تجدر الإشارة إلى أنّ نقص السوائل في جسم المرأة الحامل قد يزيد من احتمالية إصابتها بعدوى الجهاز البولي . 

يجب التوجه إلى الطبيب بأسرع وقت ممكن بمجرد ظهور أي من الأعراض قبل أن يتفاقم الأمر ليتعرف على نوع البكتيريا المتسببة بهذه الالتهابات، ويحدد المضادات الحيوية الآمنة على الحامل والجنين، وتختفي غالبًا الأعراض خلال 3 أيام من العلاج، ولكن يجب الاستمرار بالعلاج لمدة أسبوع، للقضاء على الجراثيم والبكتيريا المتسببة في الالتهاب والتأكد من عدم ظهورها مرة أخرى.

نصائح للتعامل مع حالة التبول المتكرر أثناء الحمل



  •  الميلان بالجسم إلى الأمام عند التبول لضمان إفراغ المثانة بالشكل الصحيح.
  •  إذا كنت ستخرجين من المنزل لفترةٍ مطولة، أو كنت متجهةً إلى اجتماعٍ طويل، فالأفضل أن تدخلي إلى الحمام مسبقًا. كما أن من الحكمة دائمًا محاولة معرفة مكان أقرب حمام حتى لا تتفاجئي وترتبكي حين تشعرين بحاجةٍ سريعة إلى التبول.
  •  ممارسة تمارين كيجل لتقوية عضلات قاع الحوض سواء قبل الولادة أو بعدها، حيث قد يساعد ذلك على منع تسرب البول عند السعال أو العطس أو الضحك. (إذا لاحظت حدوث تبول عند العطس يمكنك استعمال بطانات الملابس الداخلية).
  •  إذا كان البول باللون الأصفر الداكن أو البرتقالي، فقد يكون هذا مؤشر على حدوث الجفاف – حاولي زيادة كمية السوائل التي تشربينها حتى يعود البول إلى اللون الأصفر الشاحب الطبيعي.

تذكري دائما


الوقاية خير من العلاج، لذلك احرصي دائمًا على شرب كميات كبيرة من الماء يوميًا  خلال حملك لتساعدك على التخلص من البكتيريا والحفاظ على عدم إصابة جسمك بها، وتجنبي الأطعمة المالحة والأطعمة غير الصحية. وارتدي الملابس القطنية وتأكدي من تفريغ المثانة تمامًا بشكل عام وبعد العلاقة الزوجية بشكل خاص، واحرصي على نظافتك الشخصية بطريقة صحيحة وتجفيف المنطقة التناسلية للقضاء على أي بكتيريا ومنع تكاثرها. الحمل حدثًا مهمًا في حياتك ولكي تخوضين غماره بسلام، احرصي على سلامتك وسلامة جنينك من كل ما يسبب لكما أي ضرر . 


موضوعات اخري 




reaction:

تعليقات